صابر خليفة.. هل هو محظوظ أم العكس ؟ -->

صابر خليفة.. هل هو محظوظ أم العكس ؟


كتب الحبيب الهمامي اللاّعب الموهوب والهدّاف المحبوب صابر خليفة الذي كان في البداية مع الترجّي الرّياضي التونسي ثمّ انتقل الى نادي حمّام الأنف وفي الضاحية الجنوبيّة تفتّقت مواهبه فسجّل أهدافا رائعة وحاسمة وسرعان ما أصبح مختصّا في هزّ الشّباك بقدرة عالية فتحوّل بعدها الى فريقه الأوّل الى الترجّي الرّياضي ثمّ جرّب الاحتراف خارج البلاد فلعب في البطولة الفرنسيّة وانضمّ الى أولمبيك مرسيليا بعد أن اشتهر وأصبح مطلوبا كهدّاف وعليه الكلام بعدها انتدبه النّادي الافريقي راهن عليه فربح الرّهان وزاد تألّقه مع فريق باب الجديد فصال وجال وأعطى الشيء الكثير وأضاف الى الفريق فكانت الانطلاقة الكبيرة.. فصابر خليفة لاعب من طراز رفيع وهو مع زملائه أثبت أنّه يستحقّ الألقاب وقد تمّت دعوته الى المنتخب الوطني وهنا يتساءل الشارع الرّياضي بعد هذه التجربة الطويلة الموفّقة هل هذا اللاعب الكبير محظوظ أم أنّه عكس ذلك..؟ كلّ واحد وله اجابته
admin
كاتب المقالة
writer and blogger, founder of alfarike.com .

جديد قسم : اخر الاخبار

Publier un commentaire